مهارات عليك امتلاكها لكي تعمل عن بعد

مع قيام المزيد من الشركات بالطلب من فرقها أن تعمل عن بعد، يتعلم المديرون والموظفون أنَّ الأمر يستوجب التمتُّع بمجموعة مهارات مختلفة للعمل من المنزل. وبالنسبة إلى مسؤولي التوظيف، فإنَّهم يبحثون عن موظفين يمكنهم منذ البداية، إثبات أنَّ لديهم ما يلزم للقيام بذلك.

مهارات العمل عن بعد
جدول المحتويات

تقول كلوديا جونسون، مديرة التوظيف الداخلي في مجموعة أديسون “Addison Group“، وهي شركة أمريكية تعمل في مجال التوظيف: “بالنسبة لأولئك الذين يبحثون عن وظيفة، فإنَّ إظهار مقدرتك على إجراء مقابلة التوظيف عن بعد، سيترك لدى مسؤولي التوظيف انطباعاً حسناً، ويمنحك أسبقية واضحة عن المرشحين الآخرين”.

ومهارات العمل عن بعد تثبت لربِّ العمل أنَّك مرشح جيد للوظيفة التي تتقدم إليها

إليك 5 مهارات عليك امتلاكها إن أردت العمل عن بعد

  • التنظيم

 تقول أنجيلا هول، الأستاذة المشاركة ومساعدة مدير برامج الدراسات العليا في كلية الموارد البشرية بجامعة ولاية ميتشيغان: “عندما تعمل من المنزل، يجب أن تتحلى بانضباطٍ أكثر في الجدولة والمهارات التنظيمية، كما يجب أن تكون قادراً على وضع والالتزام بجدول زمني يفصل بين عملك وحياتك الشخصية، حتى مع وجود مشتتاتٍ قد تصرف تركيزك عن العمل”.

توصي أنجيلا بتحديد الأهداف في بداية أسبوع العمل، كوسيلة تساعدك كي تبقى ضمن المسار الصحيح، وتضيف قائلةً: ” تخضع معرفة المدة التي سيستغرقها هذا الأمر إلى مبدأ التجربة والخطأ، فالمهام التي قد يستغرق إكمالها وقتاً طويلاً في المكتب، قد تسير بصورة أسرع في المنزل، والعكس بالعكس صحيح.

يمكنك إظهار هذه المهارات في مقابلة التوظيف من خلال الحديث عن الكيفية التي كنت تضع فيها جدولاً زمنياً لنفسك عندما كنت تعمل من المنزل (أي تحدث عن نجاحاتك)، وحتى لو لم تكن الوظيفة عن بعد، يمكنك الحديث عن وقتٍ كنت تعمل فيه على مشروع طويل الأمد، وكان لزاماً عليك تنظيم وقتك وإدارة مهامك بحكمة، فالإدارة الذاتية والتنظيم الذاتي أهمُّ مفاتيح النجاح في العمل عن بُعد”.

  • الإلمام بالأمور التقنية

تقول مديرة التطوير المهني بري وايلر رينولدز: “يبحث مديرو التوظيف عن أشخاص يكونون على دراية بكيفية استخدام البرامج والأدوات التقليدية للتواصل والتعاون عن بُعد، ذلك لأنَّهم سيكونون قادرين على التطور والترقي بسرعة في أي وظيفة جديدة. 

إنَّ أدواتٍ مثل تطبيقات المراسلة الفورية، وتطبيقات مؤتمرات الفيديو وأدوات مشاركة المستندات، هي الأدوات الأكثر شيوعاً. وفي حين لا يحتاج الموظفون بالضرورة إلى امتلاك معرفة عميقة بكل تطبيق أو شكل من أشكال التكنولوجيا، إلا أنَّهم بحاجة إلى أن يتمكَّنوا من استخدام أي أدوات جديدة بسهولةٍ تامة. لذا سيتعيَّن عليك التفكير في الحلول التقنية البديلة التي تأتي من العمل عن بُعد، فحتى مهام مثل توقيع الرسائل أو تلقي البريد، يجب أن تتم الآن باستخدام أدوات رقمية”.

تقول كلوديا جونسون: “مع إجراء معظم المقابلات عن بُعد عبر الهاتف أو الفيديو، فمن السهل إثبات مقدرتك على التكيف مع التكنولوجيا من خلال الاستعداد وإتقان العمل على الأدوات المستخدمة في ذلك. إنَّ أفضل طريقة لتكوين انطباع أولي حسن عبر التواصل من خلالها، هو إظهار قدرتك على التكيف مع هذه العملية الجديدة، لذا احرص على تنصيب أي أدوات تحتاجها – مثل تطبيقي سكايب وزووم، وتأكد من أنَّها تعمل جيداً”.

أظهر موثوقيتك واستعدادك ومرونتك إذا ما حدث خطبُ ما في أثناء إجراء مقابلة التوظيف، فذلك يظهر لأرباب العمل احترافيتك وقدرتك على تحقيق أعلى درجات الانتاجية حين تعمل عن بعد”.

التعاون

  • التعاون

يكون التعاون أسهل عندما تعمل في بيئة عملٍ مكتبية، ذلك لأنَّك تكون أقرب جسدياً إلى زملائكَ في العمل، لكن حينما تعمل عن بعد، فأنت بحاجة إلى أن تكون ناجحاً في التواصل مع زملائك ومديرك في العمل بطرائق من شأنها أن تقوي أواصر هذه العلاقة.

 تقول أنجيلا هول: “يمكن أن يكون التعاون من أصعب المهارات التي يجب عليك اكتسابها إذا صرت تعمل عن بعد، إذ تعمل الفرق بصورة أفضل عندما يتواصل أعضاؤها أكثر، وكلما زاد جودة تواصل الموظفين، زادت إنتاجية فريقهم وأدائه، كما أنَّ المدير الجيد سيهتمُّ كثيراً بمدى تفاعلهم بعضهم مع بعض”.

لذا أظهر امتلاكك هذه المهارة في أثناء مقابلة التوظيف، وذلك من خلال الحديث عن المشاريع التي كنت جزءاً منها، والتي عمل بعض من العاملين فيها عن بعد. اشرح كيف عملت مع مجموعة مشتتة من الناحية الجغرافية، وشارك مسؤولي التوظيف أي تحديات تحتَّم عليك التغلب عليها.

  • التواصل

تقول نينغ وانغ، الرئيسة التنفيذية لشركة الأمن السيبراني “Offensive Security”: “يحتاج العاملون عن بُعد إلى إبقاء الآخرين على اطلاع دائم بالتقدم المحرز في العمل، ما يتطلب بقاءَهم على تواصل مستمر. ففي المكتب، يمكنك أن تقابل شخصاً في الردهة، وتناقشا معاً حالة مشروع ما، أما في حالة العمل عن بعد، فيكون ذلك عبر رسائل خطية غير متزامنة. يجب أن يكون التواصل عبر كل رسالة بريد إلكتروني ودردشة واجتماعاً عبر الفيديو فاعلاً، فالموظفون الذين يناقشون المسائل بوضوح ويطرحون الأسئلة ويعرضون أفكارهم علانية، يكونون أكثر إنتاجية، ويعززون إنتاجية فرقهم”.

يجب أن يظهر المرشحون هذه المهارات من أول تواصل يقومون به مع ربِّ العمل المحتمل، لذا اكتب سيرة ذاتية وخطاب تقديم مختصرين وواضحين، وكن مهذباً في صياغتك، وقاوم رغبتك في الإسراع في الإجابة دون التفكير في إجابتكَ ملياً في كل سؤال في مقابلة التوظيف. وإذا كان لديك توصيات كتابية من زملاء سابقين، أو مشاريع أكملتها سابقاً مع زملاء في فريق عملت معهم عن بُعد، فكل هذه يمكن أن تُظهر مقدرتك على أن تكون محاوراً استراتيجياً، لذا فهي تستحق أن تشاركها مع أرباب العمل المحتملين.

  • تحفيز الذات

يجب على العاملين عن بعد أن يكونوا سبَّاقين في أخذ زمام المبادرة لإنجاز المهام الملقاة على عاتقهم، دون أن يجري تذكيرهم باستمرار أو مراقبتهم، أو أن يُطلَب منهم تقديم آخر تطورات سير العمل، ففي المكتب، قد يجلس المدير بجوارك، ويمكنه الإشراف على عملك أو مساعدتك متى ما احتجت إلى ذلك، أما في حالة العمل عن بعد، فيجب أن تكون قادراً على القيام بمهامك بمفردك بمزيد من الاستقلالية.

يجب أن يتحلى العاملون عن بعد بشيءٍ من المبادرة الذاتية، لذا يرغب أرباب العمل في معرفة إن كان المرشح يحتاج إلى الكثير من التوجيه، أم لا، وإن كان قادراً على الالتزام بالمواعيد النهائية، وعلى تحديد الأهداف وتحقيقها، لذا هم غالباً ما يسيِّرون مقابلات التوظيف عبر طرح أسئلة مبنية على مواقف افتراضية، والتي تعكس إجاباتها سلوك المرشح.

لذا احرص على أن توضح إجاباتك دافعك، وذلك من خلال تضمينها الأساليب والأنظمة التي تستخدمها لإنجاز المهام التي ستلقى على عاتقك، كأن تقول: “إن حدث كذا، فهذا ما سأفعله في هذه الحالة”. أخبرهم كيف يمكنك تنظيم مهمة ما، وكيف تحدد أولويات العمل المهم، وأظهر لربِّ العمل كيف تنجز الأمور.

المصدر

Shares

مقالات ذات صلة

المدير الفوضوي: نصائح فعالة للتعامل معه

أنظمة تتبع المتقدمين

نصائح للتفاوض على الراتب

error: Content is protected !!
We use cookies to improve your experience on our website. By browsing this website, you agree to our use of cookies.

تسجيل الدخول

إنشاء حساب

كلمة سر منسية

ملتقى الموارد البشرية بنسخته الثالثة

لمن الملتقى؟​

  • إذا ﻛﻨﺖ ﻣﻦ ﻣﺆﺳﺴﻲ أو ﻣﺪراء اﻟﺸﺮﻛﺎت اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻣﻦ اﻟﻘﻄﺎﻋﺎت الإدارية والخدمية, الربحية منها وغير الربحية فهذا الملتقى هو لك
  • إذا ﻛﻨﺖ ﻣﻦ ﻣﺪراء أو ﻣﻈﻔﻲ إدارة اﻟﻤﻮارد اﻟﺒﺸﺮﻳﺔ ﻓﺴﺘﺤﺼﻞ ﻋﻠﻰ اﻟﻜﺜﻴﺮ ﻣﻦ اﻟﺨﺒﺮات ﻓﻲ ﻫﺬا اﻟﻤﻠﺘﻘﻰ.
  • إذا ﻛﻨﺖ ﻣﺴﺘﺸﺎرًا أو ﻣﺪرﺑًﺎ ﻣﺘﺨﺼﺼًﺎ ﻓﻲ اﻟﻤﻮارد اﻟﺒﺸﺮﻳﺔ ﻓﺤﻀﻮر ﻫﺬا اﻟﻤﻠﺘﻘﻰ ﻋﻠﻰ رأس اﻫﺘﻤﺎﻣﺎﺗﻚ
  • إذا ﻛﻨﺖ ﻣﻦ ﺻﺎﻧﻌﻲ اﻟﻘﺮار ﻓﻲ اﻟﻤﻨﻈﻤﺎت اﻟﺪوﻟﻴﺔ ﻓﻼ ﺗﻔﻮت ﻓﺮﺻﺔ ﺣﻀﻮر اﻟﻤﻠﺘﻘﻰ.
  • لا تفوت حضور الملتقى

المتحدثون

الكلمات الرئيسية

  1. العادات السيئة عند القادة وكيفية التخلص منها
  2. الذكاء الاصطناعي في إدارة الموارد البشرية
  3. مستقبل تحول القوى العاملة: إعادة اكتشاف استراتيجيات الأداء في المنظمات سريعة النمو
  4. قوة الصحة النفسية والإنتاجية
 
 

ورشات العمل

  1. ورشة تطبيقات مؤشرات الأداء الرئيسية في الموارد البشرية
  2. ورشة أدوات وتقنيات إدارة الضغوطات في بيئة العمل
  3. ورشة القيادة في عصر VUCA
  4. مناقشة مخرجات الورشات في الصالة الرئيسية