ما المهارات التي تحتاجها لتصبح مستشار تسويق؟

ينمو سوق الاستشاريين المستقلين مدفوعاً بحقيقة أنَّ بعض الشركات تتردد في الاستعانة بخدمات شركات تسويقية أو إعلانية متخصصة تكون خدماتها باهظة الثمن، لذا تسعى بدلاً من ذلك إلى الاستعانة بخدمات خبير تسويق مستقل يكون قي مقدوره تدريب فريق أو فرق تعمل ضمن تلك الشركات.

مهارات مستشار التسويق

ما المهارات التي يحتاجها لتصبح مستشار تسويق

ما الذي يقوم به مستشار التسويق؟

تختلف وظيفة مستشار التسويق اختلافاً كبيراً حسب الشركة والمشاريع، ولكنَّها تتضمن عادةً تقديم المشورة للشركات بشأن أفضل طريقة للوصول إلى عملائها. قد يقوم مستشارو التسويق بتقييم جهود التسويق الحالية وتقديم اقتراحات لتحسينها، ويضعون الخطط لحملات التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي أو حملات التسويق الأخرى وينفذونها، ويدرِّبون المسوقين الآخرين على تنفيذ أفضل الممارسات، ويقترحون إضافة محتوىً معيناً، أو مهامَ جديدة في سير العمل “workflows”، أو طرائق أخرى للوصول إلى المستهلكين. ثم يتتبعون مدى نجاح استراتيجيات التسويق باستخدام الأدوات التحليلية. 

يتم دفع رواتب مستشاري التسويق حسب المشروع، لذلك تختلف الرواتب بين كل مشروع وآخر.

مؤهلات مستشار التسويق

إذا كنت تريد أن تكون مستشارَ تسويق، فسيتعيَّن عليكَ اتخاذ خطوات معينة لتنجح في مسعاك هذا؛ بما في ذلك الحصول على شهادة جامعية، واكتساب خبرة في العمل في هذا المجال، وبناء قاعدة عملاء؛ لذا نقدم فيما يلي سرداً سريعاً للمؤهلات والمميزات التي سيتعيَّن عليك امتلاكها:

  • شهادة جامعية في مجال التسويق أو إدارة الأعمال أو الاتصالات (أو ماجستير في إدارة الأعمال مع التركيز على التسويق، إن أمكن).
  • معرض أعمال “portfolio” يُظهر نجاحاتك في مجال التسويق.
  • عدة سنوات من الخبرة الراسخة في مجال التسويق.
  • خبرة عملية في تخصُّص محدد، أو خبرة في العمل في مجموعة واسعة من الصناعات.
  • مهارات عملية في كتابة المحتوى التسويقي والتواصل.
  • خبرة عملية في مجال التسويق في مجموعة واسعة من التخصُّصات (وسائل التواصل الاجتماعي، التسويق بالمحتوى، تحسين محركات البحث، إنشاء قوائم بالعملاء المحتملين، خدمات الدفع عند النقر، وغيره).
  • خبرة في أتمتة التسويق باستخدام منصات وأدوات مثل “Marketo“، أو “HubSpot” أو “Eloqua” أو “Pardot” أو أي برنامج رائد آخر.
  • الثقة التامة بمهاراتك، والاستعداد لتطوير عملك.
  • مهارات قوية في برامج حزمة مايكروسوفت أوفيس، والإكسل والبوربوينت، وتطبيقات سيلز فورس “Salesforce”.
  • القدرة على التفريق بين الاستراتيجية والتكتيك (الاستراتيجية هي خطة عمل ذات هدف محدد، بينما التكتيك عبارة عن إجراءٍ يكون جزءاً من عملية تنفيذ الاستراتيجية).
  • مهارات القيادة، والحرفية، والحماسة للعمل.
  • القدرة على الإصغاء والتعاطف.

إذا كنت تتمتع بكل هذه المهارات (أو تنوي اكتسابها أو تعزيزها)، فأنت إذاً على الطريق الصحيح لتصبح مستشار تسويق ناجح.

كيف تبني لنفسك سمعةً في هذا المجال؟

والآن بعد أن عرفت المهارات التي تحتاجها، توجد بعض الإجراءات التي يمكنك تنفيذها لتعزيز نجاحك:

  • اكسب ثقتهم

لن تكسب أبداً العملاء الذين تريدهم (أو أي عملاء على الإطلاق) إذا لم تتمكن من اكتساب ثقتهم. يمكن أن تساعد توصيات “لينكد إن” وشهادات الخبرة في بناء هذه الثقة. توجد ثلاثة أشياء يحتاجها العميل ليثق بك: الموثوقية التي ستقدمها؛ الاعتقاد بأنَّك تستحق أكثر مما يدفعه لك، وضمان أنَّك ستستجيب له بوضوح وفي الوقت المناسب إذا ما تواصل معك.

  • افهم كيف يؤثر التسويق في العلامات التجارية

تهتمُّ بعض الشركات ببناء علامة تجارية يثق فيها العملاء، بقدر اهتمامهم بمضاعفة أرباحهم؛ لذا يخطئ مستشارو التسويق أحياناً في التركيز على زيادة الإيرادات إلى أقصى حد، دون أي اكتراث بالعلامة التجارية. فعلى سبيل المثال، قد يؤدي إجراء تخفيض على السعر إلى زيادة مبيعات العميل مؤقتاً وزيادة هامش ربحه، لكن ومع ذلك؛ إذا أمضى العميل سنوات في تطوير علامة تجارية فاخرة، فقد يضر ذلك بالعلامة التجارية ويلحق الأذية بنموها على الأمد الطويل.

شخص لا يمكن تعويضه

  • كن شخصاً لا يمكن تعويضه

عندما تبدأ العمل بصفتك مستشار تسويق، قد يكون العثور على عمل أمراً صعباً؛ إذ سيتوجب عليك قضاء الكثير من الوقت في التسويق لنفسك. لكنَّ من خلال المثابرة، ستبدأ في كسب ثقة العملاء وتلقي عروض العمل. 

يثبت كسب عملاء متكررين أنَّك شخص ناجح وجدير بالثقة، وعندما تبدأ بمعرفة كل ما يمكنك تعلُّمه عن شركة العميل والصناعة التي تنشط فيها، تبدأ بأن تصبح شخصاً يصعب تعويضه. 

يستغرق بناء الخبرة وقتاً، وبمجرد حصولك عليها، فلن يمكن الاستغناء عنها، لذا راجع مجموعة مهاراتك لتحديد الموضوعات التي تهتم بها، ومعرفة ما تتقنه، ولكي تعرف كيف يمكنك أن تطور نفسك، ثم استثمر هذه المعرفة لكسب العملاء في هذه الصناعة.

  • استمرَّ في تثقيف نفسك

لا يرضى أفضل المستشارين بالحصول على شهادة في التسويق أو شهادَتي خبرة؛ لذا يتعلَّمون باستمرار ويعملون على تطوير مهاراتهم حتى يتمكنوا من خدمة عملائهم بأحدث الممارسات التسويقية وأفضلها؛ فالتسويق يتطور دائماً، ومن الضروري اللحاق بركب آخر المستجدات في هذه الصناعة.

  • قم بإجراء بحث شامل عن كل عميل

قبل الشروع في العمل مع عميل جديد، توجد العديد من الخطوات التي يجب عليك القيام بها للتأكد من أنَّك تلبي المتطلبات اللازمة. إليك بعض النصائح للقيام بذلك:

  1.  قم بإنشاء تنبيهات على جوجل لعميلك ومنافسيه لمعرفة آخر الأخبار المتعلقة بالكلمات المفتاحية التي حددتها.
  2.  اعرف البيانات المالية الأساسية لعميلك. تتضمن بعض الأرقام الرئيسية: إجمالي الإيرادات، والأرباح الإجمالية، والقيمة السوقية.
  3.  تعرَّف إلى الرئيس التنفيذي للشركة وأعضاء فريق الإدارة العليا. وإذا فشلت فيما سبق ذكره، فابحث في لينكد إن، واحفظ أكبر عدد ممكن من الأسماء والعناوين.
  4.  اعرف منافسي العميل. قم بإجراء بحث لتحديد أفضل 5-10 منافسين، ومعرفة حجم المنافسة فيما بينهم، ومنتجاتهم وخدماتهم الرئيسية، ونقاط قوتهم وضعفهم؛ وراجع هذه المعلومات دورياً للتأكد من أنَّها محدثة.
  • لا تخشَ من طرح الأسئلة

إذا كنت تشعر أحياناً بأنَّك تلعب دور “شرلوك هولمز” في عملك كمستشار، فأنت إذاً على الطريق الصحيح! إذ تساعدك الأسئلة على فهم احتياجات العميل، ومعرفة ما يتعيَّن عليك القيام به؛ فلا تخش أبداً من طلب التوضيحات، فإنَّها تكون دائماً أفضل من إكمال المشروع بصورة خاطئة!

  • روِّج لعملك على المنصات المناسبة

حتى بعد أن تبدأ بالحصول على عملاء وفرص عمل متكررة، فمازلت بحاجة إلى الترويج لعملك حتى تتمكن من كسب المزيد من المال! اعثر على موقع رائع يستضيف معرض أعمالك، ويقدم معلومات إضافية عن عملك وعنك شخصياً؛ وفيما يتعلق بوسائل التواصل الاجتماعي، اختر المنصات التي تعرض عملك بأبهى حلة. 

يُعد موقع “لينكد إن” منصة ضرورية لأي مستشار تسويق، ولكن قد ترغب أيضاً في عرض أعمالك السابقة الملفتة للنظر على منصة إنستغرام، أو متابعة جهات تواصلك وتعزيز خبرتك العملية على منصة تويتر.

يمكنك أيضاً كتابة مدونات لمشاركة وجهة نظرك، أو التحدث في المؤتمرات لتسليط الضوء على أفكارك. يمكن أن تمنحك كلتا الطريقتين درجة كبيرة من المصداقية، وتمنحك الطريقة الثانية مقاطع فيديو رائعة يمكنك حفظها على موقعك على الإنترنت؛ لكن تذكر أنَّ تجعلها مقاطع فيديو عالية المستوى. ولا تتحدث كثيراً عن خدماتك؛ بل ركِّز على ما يحدث في الصناعة فحسب.

في الختام

تُعدُّ مواكبة أحدث وأفضل الممارسات التسويقية الخطوة الأولى نحو العمل كمستشار تسويق، وبالتالي التخلي عن العمل المكتبي إلى الأبد.

Shares

مسارات مهنية ذات صلة

كيف تصبح مسؤولاً في مجال الصحة والسلامة المهنية؟

كيف يرى قسم الموارد البشرية المسار الوظيفي للمصمِّمين؟

الحياة المهنية في تطوير الأعمال

error: Content is protected !!
We use cookies to improve your experience on our website. By browsing this website, you agree to our use of cookies.

تسجيل الدخول

إنشاء حساب

كلمة سر منسية