الآفاق الوظيفية للمطورين المتكاملين لتطبيقات الويب

إنَّ مطوري الويب المتكاملين هم خبراء ومتخصصين في جميع مجالات تطوير تطبيقات الويب، لذا يشمل تخصصهم جميع نواحي تطوير البرمجيات، ويمكنهم معالجة أي طارئ يعترض طريقهم

مطورين متكاملين لتطبيقات الويب

الآفاق الوظيفية للمطورين المتكاملين لتطبيقات الويب

إنَّ التطوير المتكامل لتطبيقات الويب دور وظيفي في مجال تكنولوجيا المعلومات، والذي يكشف عن شيء من التنوع والكثير من المهارات في مجال تكنولوجيا المعلومات، ولهذا السبب تحديداً اكتسب مجال العمل هذا شعبية جارفة، وزاد الطلب عليه عالمياً. 

وفي حين أنَّ مسؤوليات المطور المتكامل لتطبيقات الويب والمهارات المطلوبة في هذا المجال قد تجعله يبدو مجال عمل غير واقعي، فإنَّ خبراء تكنولوجيا المعلومات هؤلاء يستمرون في اكتساح هذه الصناعة. وهذا ما يجعل المطورون المتكاملون لتطبيقات الويب يتمتعون حالياً بطلب كبير على خدماتهم، لذا كيف يمكنك أن تصبح واحداً منهم؟

إنَّ مطوري الويب المتكاملين هم خبراء ومتخصصين في جميع مجالات تطوير تطبيقات الويب، لذا يشمل تخصصهم جميع نواحي تطوير البرمجيات، ويمكنهم معالجة أي طارئ يعترض طريقهم. إنَّ النمو المهني المضمون، والرواتب العالية، والمهارات متعددة التخصصات التي تظهر إتقاناً حقيقياً لمجال تطوير البرمجيات، هي عبارة عن مجموعة متنوعة من الأسباب المقنعة التي تدفعك لتصبح مطوراً متكاملاً لتطبيقات الويب.

ما هو التطوير المتكامل لتطبيقات الويب؟

إنَّ التطوير المتكامل لتطبيقات الويب هو تطوير كل من الواجهة الأمامية والخلفية لتطبيقات الويب، حيث يتعامل هؤلاء المطورون مع المهام التي تتضمن البرمجة والتصميم وقواعد البيانات، وتصحيح أخطاء مواقع وتطبيقات الويب. كما أنَّهم يبرعون في مجال تجربة المستخدم ومنطق الأعمال، ويمكنهم تصور كيف سيعمل ويبدو عليه التطبيق. وتشمل مسؤولياتهم ما يلي:

  1. تدبُّر أمر متطلبات المشروع.
  2. إنشاء قواعد البيانات والخوادم.
  3. اختبار التطبيق.
  4. ضبط المنتج ليعمل على مختلف المنصات.
  5. تحرير وتعديل الأكواد البرمجية.

لماذا يزداد الطلب على هؤلاء المطورين؟

يعد التطوير المتكامل لتطبيقات الويب علامة فارقة في قطاع التكنولوجيا، فقد أضحت فكرة أنَّ فريق المطورين المتكاملين من ذوي الخبرة والمهارة أكثر فاعلية من فريق المتخصصين الذين يعملون على طبقات مختلفة من التطبيق أمراً من المسلَّمات. فوجودهم قد بات ضرورياً في فرق تطوير البرمجيات، وذلك لربط تطوير الواجهة الأمامية والخلفية بصورة فاعلة.

وفيما يلي أسباب زيادة الطلب على هؤلاء المطورين:

1. تعدد المهارات

يمتلك هؤلاء المطورون معرفة متعددة التخصصات في جميع طبقات التطبيق، أي يمكنهم العمل في عدة تخصصات في مجال تطوير البرمجيات، ويمكنهم أداء العديد من الأدوار الوظيفية ضمن فريق العمل الواحد. ويطلب منهم العمل على هندسة الواجهة الأمامية والخلفية، بالإضافة إلى معرفة أساسيات التصميم وديف أوبس، بحيث يكون لديهم دائماً رؤية شاملة للشكل النهائي للتطبيق.

2. تقليل تكاليف التشغيل

يعمل مطور الويب المتكاملون على تقليل التكاليف التشغيلية بالطرائق الآتية:

يلعبون أدواراً وظيفية عديدة، ويتحملون أكثر من مسؤولية. وهذا يزيل الحاجة إلى اعتماد المنظمة على عدة متخصصين في عدة مجالات.

تعيش التكنولوجيا في قطاع تكنولوجيا المعلومات في مرحلة انتقالية دائمة، وهذا ما يتطلب التعلم المستمر وتحديث المهارات، والمطورون المتكاملون لتطبيقات الويب يتمتعون بميزة أنَّهم متعلمون سريعون، مما يجعلهم يكتسبون مهارات جديدة بسرعة، وبالتالي يزيل مسؤولية تعيين موظفين جدد عن كاهل المنظمات.

3. تفضيل الشركات لهم على حساب المتخصصين في كل مجال

أدى وجود عدد متزايد من الشركات الناشئة في السوق إلى زيادة الطلب عليهم في هذه الصناعة، فهم يتكيفون بسرعة مع التعقيدات المتنوعة للمشاريع، ويلبون معايير جميع متطلبات تطوير التطبيقات، ولذا يعد تعيينهم أحد أكثر الطرائق التي توفر بها الشركاتُ الناشئة المالَ شيوعاً، وذلك لأنَّها بهذا تكون قد لبَّت – دفعة واحدة – عدة احتياجات داخل المؤسسة.

مطوراً متكاملاً لتطبيقات الويب

كيف يمكنك أن تصبح مطوراً متكاملاً لتطبيقات الويب؟

هل أنت متخصص في المجال التقني، وتريد إتقان تطوير جميع طبقات التطبيقات؟ فيما يلي بعض النصائح لتصبح مطوراً متكاملاً:

أتقن أدوات عملك

يحتاج المطور المتكامل لتطبيقات الويب إلى مجموعة من الأدوات لإجراء تطوير متكامل. وبصرف النظر عن الأدوات الأساسية مثل نظام التشغيل ومتصفح الويب ومحرر النصوص والأجهزة الطرفية، يتعيَّن على هؤلاء إتقان الأدوات المستخدمة في تطوير الواجهة الأمامية والخلفية، وإدارة الحزم وقواعد البيانات.

فيما يلي بعض الأدوات الهامة لتطوير الواجهة الأمامية والخلفية:

الواجهة الأمامية

  • بوتستراب.
  • أنجولار.جي إس.
  • فاونديشن.
  • بايثون.
  • جافا سكريبت.
  • إليكسير.
  • لغة ترميز النص الفائق وصفحات التنسيق النمطية.

الواجهة الخلفية

  • جانغو.
  • إمبر. جي إس.
  • لوداش.
  • ريآكت.
  • د 3. جي إس.

أتقن مهارات إدارة قواعد البيانات

يستخدم المطورون قواعد البيانات لتخزين المعلومات المتعلقة بمواقع الويب، بحيث يمكن الوصول إليها لاحقاً. ويتعيَّن على المطور المتكامل لتطبيقات الويب تعلُّم قواعد البيانات الآتية والتعامل معها:

– أوراكل.

– ريديس.

مونغو دي بي.

– خادم إس كيو إل.

تعلَّم أساسيات التصميم

من الضروري للمطور المتكامل لتطبيقات الويب أن يفهم أساسيات تصميم النماذج الأولية، وهذا ما يقلل من اعتمادهم على المصممين، ويساعدهم في تبسيط مهامهم، لذا ستكون أدوات مثل فوتوشوب وفيغما وسكيتش مفيدة إذا كنت تخطط لأن تعمل باستقلالية في مجال التطوير المتكامل لتطبيقات الويب.

أتقن نشر تطبيقات الويب

يشير النشر إلى العملية الكاملة للتعبئة وتمكين المنتج من العمل في بيئات مختلفة، بما في ذلك الخادم المباشر. لا يستطيع المطور المتكامل لتطبيقات الويب تحمَّل امتلاك مهارات نشر تحتوي على أية عيوب، إذ يمكن أن يتسبب أي خطأ في النشر في خسارة فادحة للأصول. غالباً ما يتم مواجهة ذلك من خلال إيجاد بيئات متعددة، وذلك بناءً على مدى تعقيد المشروع.

في الختام

يمكنك تسريع انتقالك من محترف تكنولوجيا معلومات تقليدي، إلى مطور متكامل من خلال البرامج المهنية ذات الصلة بمجال العمل هذا. إذ يوجد العديد من البرامج المهنية عالية الجودة، والمصممة خصيصاً للمبرمجين المتحمسين والطامحين، والذين يرغبون في أن يكونوا جاهزين للعمل في هذا المجال في فترة زمنية قصيرة. 

كل ما عليك فعله هو اختيار البرنامج المناسب الذي يركز على النتائج، ويقدم لك الإرشاد اللازم، ويمنحك تجربة تعليمية عملية.

المصدر

Shares

مسارات مهنية ذات صلة

دليل لتعلم فلاتر Flatter

ما هي مهام مدقق الموارد البشرية؟

كيف تصبح مسؤول رواتب؟

error: Content is protected !!
We use cookies to improve your experience on our website. By browsing this website, you agree to our use of cookies.

تسجيل الدخول

إنشاء حساب

كلمة سر منسية