التسويق العاطفي: كيف تستخدمه في تطوير خدماتك؟

من طرق التسويق هي التأثير العاطفي في الجمهور، إذ يهدف ذلك إلى الوصول للعملاء من خلال التركيز على الجانب العاطفي في أثناء تقديم المنتج بهدف الشراء والاستهلاك، وليس فقط الجانب العقلاني والمنطقي، وهذا يُسمى بالتسويق العاطفي، إذ ستتعرف أكثر على كيفية استخدامه في تطوير خدماتك وتعزيزها في هذا المقال.

التسويق العاطفي

ما هو التسويق العاطفي؟

التسويق العاطفي (بالإنجليزية: Emotional Marketing)؛ هو عبارة عن طرق تستخدمها الشركات لاستهداف مشاعر العملاء والتفاعل مع المستهلكين، إذ يُمكن أن تشمل هذه المشاعر السعادة أو الغضب أو الحزن، وقد تُشير الشركات إلى الأحداث الجارية أو المواقف ذات الصلة لاستدعاء المشاعر، وينجح هذا النوع من التسويق؛ لأنّه يعتمد على التأثير العاطفي.

تكمن فكرة هذا النوع من التسويق في إقناع المشاهد بإكمال إجراء ما، سواء كان ذلك لشراء منتج أو الاشتراك في قائمة بريدية أو غيره، إذ تُركز معظم جهود التسويق على استهداف عاطفة واحدة محددة، وفي الغالب تكون إيجابية، مثل: الفرح أو الإثارة أو الترقب، أو يُمكن أن تكون سلبية، فالعديد من الحملات الناجحة تستغل الخوف أو الغضب أو غيره.

كيفية استخدام التسويق العاطفي في تطوير الخدمات

من الطرق التي يُمكن من خلال تطوير الخدمات والمنتجات وتعزيزها في مجال التسويق القائم على التأثير العاطفي ما يأتي:

اعرف جمهورك

إنّ معرفة جمهورك مهم في التسويق العاطفي، لذلك ضع في اعتبارك إجراء بحث سوقي حول ما يمكن أن يُثير رد فعل عاطفي في إعلاناتك، وابحث عما إذا كان أيّ من المنافسين قد نجح في هذا النوع من التسويق لمعرفة الأساليب التي يجب تجربتها، وقم بإنشاء مواد تسويقية تتصل بمخاوف المستهلكين المحتملين أو رغباتهم أو أحلامهم أو ذكرياتهم.

اقرأ أيضًا: تعرف إلى دور مدير التسويق الرقمي

شجّع الإلهام

يُمكنك تعزيز الإلهام من خلال الإعلانات التي تُسلط الضوء على الإنجازات الشخصية مع إقناع المستهلك بأنّهم يمكنهم تحقيق الشيء نفسه، وهذا أمر شائع في الإعلانات التجارية للعلامات التجارية الكبرى، خاصةً عند تناول قصص نجاح الرياضيين، فقد تظهر هذه الإعلانات المحن التي تغلب عليها الرياضيون قبل نجاحهم، ويُمكن أن تتناول الشركات قضايا اجتماعية، مثل: تنظيف البيئة أو العدالة الاجتماعية لإلهام المستهلكين للنظر في علامتها التجارية، وإبراز القيم.

اخلق الطموح

قد تُفكر الشركات في كيفية عرض الأشخاص الذين يُمكنهم تحقيق أهداف مهمة، بحيث يتم تشجيع المستهلكين على التطلع إلى وضع أهداف، وقد تقترح العلامة التجارية أنّه إذا استخدم العميل منتجهم، فقد يُحقق نتيجةً إيجابيةً أو يصل إلى أمر ما، فمثلًا يُظهر إعلان تجاري لأثاث غرفة المعيشة عائلة مسترخية وسعيدة ومجتمعة على أريكة تُشاهد الأفلام وتضحك، ويعني هذا أنّ الأثاث قد يجلب السعادة إلى المنزل.

استخدم الموقع

يمكن للتسويق المعتمد على الموقع أن يستهدف الاستجابات العاطفية من السكان، إذ يُمكن للشركة رعاية الأحداث المحلية، أو تقديم الخدمات للأفراد أو الشركات المحلية أو ببساطة تمييز المواقع في إعلاناتها، وهذا الأمر يُشعر الجمهور بالارتباط بالعلامة التجارية إذا كان لديهم بالفعل روابط عاطفية بالموقع.

عبّر عن فكرة الحب

عبّر عن فكرة الحب

إنّ الحب عاطفة مؤثرة يبحث عنها المستهلكون في حياتهم اليومية، فمثلًا قد يُعبر إعلان معين عن التزام العلامة التجارية تجاه العملاء أو شغفها عند تصميم منتج ما، مع تسليط الضوء على التأثير العاطفي لذلك من خلال عائلات قامت بتجربة المنتج وأحبته.

استخدم الألوان

يمكن أن تخلق الألوان ردود فعل عاطفية لدى الناس، إذ يُمكن استخدامها لأغراض مميزة تجاه منتجات أو خدمات معينة، فمثلًا قد يربط الناس اللون الأخضر بالوعي الصحي والبيئي، بينما يُمكن أن يُشير اللون الأحمر إلى الفرح والعاطفة، وبالتالي يُمكن تضمين اللون مع الموقع أو ملابس الأشخاص أو الأشياء المميزة في الإعلانات لبث رسالة معينة هدفها التأثير.

اقرأ أيضًا: أفضل طريقة لتبدأ مسيرتك المهنية في مجال التسويق بالمحتوى

أخبر قصة

يُفضل الجمهور سماع القصص الجيدة، فهي طريقة جميلة لإثارة المشاعر، وتشجيع الارتباط، وإلهام التواصل، كما أنّها حجر الزاوية في أيّة حملة تسويقية عاطفية شاملة، وذلك لربط المشاعر بالمنتج أو الخدمة، ويُمكن القيام بذلك عن طريق سرد قصص حية أو نقل تجارب إلى الإعلانات ومحتوى الويب الخاص بك.

بالإضافة إلى أنّه يُمكن أيضًا استخدام شهادات العملاء في إعلاناتك وإضافة تبويب إلى في خانة “نبذة عنا” على موقع الويب الخاص بك، والحملات التسويقية المتعلقة بالمؤسسات الخيرية تُساعد على إضفاء الطابع الإنساني على شركتك وإظهار المسؤولية الاجتماعية التي تؤمن بها الإدارة.

فاجئ جمهورك واجعلهم فضوليين

هل تعلم أنّه من المرجح أن تتذكر تجربة ما بدقة إذا فاجئك شيء ما عنها؟ وهذا الأمر ينطبق على الجمهور، إذ يُمكن استخدام هذا لصالحك، بحيث تعمل على تطوير أفكار جديدة، أو تتعامل مع أفكار مألوفة من زاوية ربما لم يفكر فيها عملاؤك من قبل، فلا يضر أبدًا إثارة فضول الجمهور حول خدماتك ومنتجاتك، فهذا يدفهم إلى أن يسألوا بعض الأسئلة حول ما اعتقدوا أنّهم يعرفونه.

كن أصليًا دائمًا

لا يُحب غالبًا الناس الشعور بأنّهم قد بيعوا شيئًا ما، إذ يُريدون أن يشعروا أنّهم أكثر من مجرد عملية بيع محتملة، وهذا يُحتم عليك أن تُراعي أنّهم يحتاجون إلى معرفة أنّك حقيقي ليبنوا معك ثقة، لذلك كُن دائمًا حقيقيًا في التسويق الخاص بك، خاصةً عندما تتطلع إلى التأثير العاطفي، واعكس القيم الأساسية لشركتك، وافهم أين تتقاطع مع عميلك.

اقرأ أيضًا: الدليل الشامل لبدء حياتك المهنية في مجال التسويق بين الشركات

كيفية قياس مدى نجاح التسويق العاطفي

يُمكن معرفة مدى نجاح التسويق عن طريق التأثير العاطفي بعدة طرق، وأهمها فيما يأتي:

  • الردود الإيجابية

يُمكن مراقبة الردود الإيجابية للعملاء على الإعلانات من خلال تحليل الإعجابات والتعليقات والمشاركات، فهذا مؤشر على التأثير الإيجابي للإعلان على المستهلكين وتأثيره على مشاعرهم.

  • تحليل البيانات

يُستخدم تحليل البيانات لتتبع الأداء والتحليل الكمي لنتائج الحملات التسويقية العاطفية، وذلك من خلال قياس عدد المشاهدات والتفاعلات والمبيعات.

  • الاستبيانات

يتم إجراء استبيانات للعملاء لتقييم مدى تأثير حملات التسويق عليهم وعلى مشاعرهم، ولقياس مدى وعيهم بالعلامة التجارية وقيمها.

  • قياس الوفاء والاستمرارية

يتم قياس مدى وفاء العملاء واستمراريتهم بالشراء من العلامة التجارية، إذ يُعد هذا مؤشرًا مهمًا على النجاح من وراء حملات التسويق، فهذا كله يعمل على البناء والحفاظ على العلاقات العاطفية مع العملاء.

الخاتمة

إنّ التسويق العاطفي من العوامل التي تُساهم في التأثير العاطفي عند العملاء والجمهور، وذلك لجذبهم لشراء المنتج أو التعرف أكثر على الخدمات التي تُقدمها الشركة، فهو باختصار استراتيجية ذكية لجذب الانتباه وتوليد الوعي بالعلامة التجارية، فإذا كانت الشركة ترغب في  تطوير الأعمال التجارية لها، فقد يكون هذا النوع من التسويق فعالًا، ويرتبط المحتوى العاطفي بالتجارب الشخصية للمستهلكين، وغالبًا ما يتذكر الأشخاص بشكل أفضل الإعلانات أو القصص التي تتعلق بتجاربهم الخاصة.

المراجع

  1. Emotional Marketing: A Guide (Plus 8 Key Strategies)
  2. Emotional Marketing Strategies: Hope, Comfort and Confidence
  3. Can’t you Attract Buyers with the Power of Emotional Marketing?
Shares

مسارات مهنية ذات صلة

كيف تكون مسؤول تخطيط؟

المسميات الوظيفية في قسم التوظيف والموارد البشرية

الدور الوظيفي لمدير الموارد البشرية

error: Content is protected !!
We use cookies to improve your experience on our website. By browsing this website, you agree to our use of cookies.

تسجيل الدخول

إنشاء حساب

كلمة سر منسية

ملتقى الموارد البشرية بنسخته الثالثة

لمن الملتقى؟​

  • إذا ﻛﻨﺖ ﻣﻦ ﻣﺆﺳﺴﻲ أو ﻣﺪراء اﻟﺸﺮﻛﺎت اﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻣﻦ اﻟﻘﻄﺎﻋﺎت الإدارية والخدمية, الربحية منها وغير الربحية فهذا الملتقى هو لك
  • إذا ﻛﻨﺖ ﻣﻦ ﻣﺪراء أو ﻣﻈﻔﻲ إدارة اﻟﻤﻮارد اﻟﺒﺸﺮﻳﺔ ﻓﺴﺘﺤﺼﻞ ﻋﻠﻰ اﻟﻜﺜﻴﺮ ﻣﻦ اﻟﺨﺒﺮات ﻓﻲ ﻫﺬا اﻟﻤﻠﺘﻘﻰ.
  • إذا ﻛﻨﺖ ﻣﺴﺘﺸﺎرًا أو ﻣﺪرﺑًﺎ ﻣﺘﺨﺼﺼًﺎ ﻓﻲ اﻟﻤﻮارد اﻟﺒﺸﺮﻳﺔ ﻓﺤﻀﻮر ﻫﺬا اﻟﻤﻠﺘﻘﻰ ﻋﻠﻰ رأس اﻫﺘﻤﺎﻣﺎﺗﻚ
  • إذا ﻛﻨﺖ ﻣﻦ ﺻﺎﻧﻌﻲ اﻟﻘﺮار ﻓﻲ اﻟﻤﻨﻈﻤﺎت اﻟﺪوﻟﻴﺔ ﻓﻼ ﺗﻔﻮت ﻓﺮﺻﺔ ﺣﻀﻮر اﻟﻤﻠﺘﻘﻰ.
  • لا تفوت حضور الملتقى

المتحدثون

الكلمات الرئيسية

  1. العادات السيئة عند القادة وكيفية التخلص منها
  2. الذكاء الاصطناعي في إدارة الموارد البشرية
  3. مستقبل تحول القوى العاملة: إعادة اكتشاف استراتيجيات الأداء في المنظمات سريعة النمو
  4. قوة الصحة النفسية والإنتاجية
 
 

ورشات العمل

  1. ورشة تطبيقات مؤشرات الأداء الرئيسية في الموارد البشرية
  2. ورشة أدوات وتقنيات إدارة الضغوطات في بيئة العمل
  3. ورشة القيادة في عصر VUCA
  4. مناقشة مخرجات الورشات في الصالة الرئيسية